لم نعد ننظر الى النجوم حتى تأتينا ما لانتوقعه من السماء حيث يهبط علينا الرزق من حيث لا نعلم ..فاليوم سماؤنا أمتلأت بوعود النجوم الكاذبة و ظل الحواة بدءا من السيد (الكبير ) الى ( السراج ) الى ( سلامة ) يغردون مالم يعلمون فى سماء الأقتصاد و لا ندرى من اى معين ينهلون ليقدموا للشعب المغلوب على أمره حزمة من الأفعال ليوهموا الشعب بأنه أصلاح ؟؟ لا ندرى من سوق لهذا المشروع الخالى من اى تناغم ممكن هل هو ( صندوق النقد الدولى )  imfاو المصرف الدولى و كلها مؤسسات فى يد امريكا و يزخر بخبراء بعيدون عن الخبرة فى الدول النامية فهم يجترون النظرية العامة للأقتصاد .. البعيدة عن اقتصاديات الدول النامية .. اليوم مايطبق من حزمة اقتصادية هى حزمة كارثية كبرى سوف تؤدى بنا الى مزيد من فقر و التخلف .. كيف ذلك ؟

  • لنبدأ ذى بدء بانهيار العملة الليبية عندما يخفض الدينار الليبي الى 4 دينارات للدولار من 1.43 للدولار من ثمة سوف تنخفض قيمة العملة الى 180% وهو انتحار للعملة لم يسبق له مثيل فى تاريخ النقد الليبي ؟؟؟هذا الانخفاض سوف يرفع معدل التضخم الى ارقام قياسية يعجز المواطن عن استيفاء أستهلاكه اليومى هذا من جانب الاستهلاك .
  • من جانب الأستثمار المحلى و المنتوجة المحلية فلن تشهد ليبيا اى انطلاقة استثمارية فى المستقبل و فى الحاضر كما حدث اليوم فى اسعار الحديد و الصلب التى انطلقت اسعارها عالية اليوم و ها هو الباكورة للانتاج المحلى لم يعد قادرا على التنافس من استيراد الحديد من الخارج فيقفل أبوابه و سوف يكون العمل خارج ابواب المصنع و هكذا دواليك للمصانع الاخرى .
  • الجانب الثالث سوف يكون التأثير أقوى على مدخولى الدخل الثابت و الذين يشكلون مليون أسرة تعتمد على الدخل الحكومى و خاصة المدرسين الذين يشكلون 65 % من قوى العمل اما المتقاعدون فسوف يزاحون من خريطة البلاد الاستهلاكية فهم الوحيدون الذين سوف يقبضون الريح ..
  • لن يكون هناك أزالة للسوق السوداء فهى سوف تبقي قائمة مادام الشريط الاحمر قائما بين موظفى المصارف

نحن نريد ان ننبه مجلس النواب الذى ينام فى الضفة الاخرى من النهر على ما يجرى فى البلاد من كوارث هو فى منأى عنها و نطلب منه فقط اجراء جلسة استماع لحكومة ( السراج ) هن حزمة اصلاحه الواهية .

الاراء المنشورة ملزمة للكاتب و لا تعبر عن سياسة البوابة