تسلمت القوات المسلحة المصرية، عقب مجهود مكثف ومضنى، الإرهابى الداعشى، عبدالرحمن على أغليو، الشهير بأبومحمد، ليبيى الجنسية، وهو مصور وأحد المنفذين فى جريمة ذبح الأقباط المصريين، الذين لقوا حتفهم هناك. 

وقالت مصادر مطلعة، أن القوات المسلحة المصرية، قد تسلمت بعد مجهود ومداولات كبيرة مع الجانب الليبي الشقيق، الإرهابى الداعشى، أبو محمد، الذى قام بتصوير الأقياط المصرين الذين تم ذبحهم فى ليبيا. 

وأضاف المصدر، أن القوات المسلحة المصرية، قد تسلمت 3 آخرين أحدهم مصرى وآخر فلسطينى والثالث ليبي، شاركوا فى تلك الجريمة، ومنتمين إلى التنظيم الإرهابى. 

واختتم المصدر تصريحاته لصحيفة المواطن، أن المتهم المذكور وشركائه فى التنظيم الإرهابى، قد وصلوا اليوم إلى قاعدة مرسى مطروح الجوية.