دعا الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش أمس الأربعاء إلى وقف فوري للقتال في إثيوبيا، وحث القيادات هناك في تصريحات أدلى بها من بوغوتا عاصمة كولومبيا على الاقتداء بعملية السلام في ذلك البلد.

وأضاف غوتيريش في تصريحات أدلى بها مع الرئيس الكولومبي إيفان دوكي "تلهمني عملية السلام في كولومبيا اليوم لكي أوجه دعوة عاجلة لأنصار الصراع في إثيوبيا لوقف فوري وغير مشروط لإطلاق النار".

نشبت الحرب في إثيوبيا في نوفمبر 2020 في إقليم تيغراي بين القوات الاتحادية والجبهة الشعبية لتحرير تيغراي. وامتد الصراع في يوليو إلى إقليمين مجاورين في شمال البلاد.