طالب رئيس مجلس النواب الليبي، عقيلة صالح، اليوم الاثنين، من الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس، "سحب اعتماد الأمم المتحدة لحكومة الوفاق واعتماد مجلس النواب الجسم الشرعي الوحيد وما ينبثق منه.

وحذر صالح في خطاب وجهه إلى غوتيريس، الأمم المتحدة من "خطورة مذكرة التفاهم" الموقعة بين رئيس حكومة "الوفاق" المعترف بها دولياً فايز السراج، والرئيس التركي رجب طيب أردوغان، على مستقبل ليبيا وأمنها، مشددا على أنّ "السلطة التشريعية الممثلة بمجلس النواب لا تعترف بهذه المذكرة وما يترتب عليها من التزامات".

وقال صالح إنّ "التعاون العسكري بين حكومة الوفاق المفروضة على الشعب الليبي، التي لم يعتمدها مجلس النواب ولم يؤدّ رئيسها وأعضاؤها اليمين الدستورية، لا يحتاج إلى مذكرة تفاهم لأنّه قائم بطريقة غير قانونية منذ أن فرضت هذه الحكومة على الشعب الليبي".