أوقفت شركة الطيران الأمريكية الكبرى "أمريكان إيرلاينز" رحلاتها إلى فنزويلا مؤقتا على خلفية القلاقل التي تشهدها الدولة الواقعة فى أمريكا الجنوبية حاليا.

وقالت الشركة اليوم الجمعة : "إن أمن أعضاء فريقنا وأمن عملائنا يأتي دائما كأهمية أولى". وأضافت الشركة أنها لن تجرب الطيران في دول لا تعتبر الشركة شركة آمنة.

وكانت نقابة الطيارين نصحت أعضاءها في وقت سابق بالامتناع عن الطيران إلى فنزويلا. وطالبت وزارة الخارجية الأمريكية المواطنين الأمريكيين بمغادرة فنزويلا كما أنها سحبت دبلوماسييها من كاراكاس.

بهذا تزداد عزلة فنزويلا عن العالم بعد أن كانت خطوط أمريكان إيرلاينز آخر شركة طيران أمريكية كبيرة تسير رحلات إلى فنزويلا.