في سابقة هي آلأولي من نوعها في تونس تدخل الإتحاد الدولي في التحقيق في واقعة تمثلت في منع أحد الأندية الصحفيين من تغطية مباراة في الدوري المحلي وأرسل الفيفا  ردا  على مراسلة جمعية الصحفيين الرياضيين التونسيين  وأمر بفتح تحقيق في الغرض للوقوف على حقيقة منع الإعلاميين (صحافة مكتوبة ،مرئية ومسموعة ) من تغطية مباراة قوافل قفصة والملعب القابسي في اطار الحولة 24 للدوري التونسي .و اشارت جريدة "الصباح "المحلية الصادرة اليوم السبت ان "الفيفا"  طلب  من جمعية الصحفيين الرياضيين في تونس اعداد تقرير مفصل حول أحداث هذه المباراة وارساله الى "الفيفا" لتتم على ضوئه اتخاذ القرارات الردعية اللازمة.   يذكر ان  جمعية الصحافيين الرياضيين التونسيين كانت قد راسلت الاتحاد الدولي لكرة القدم على اثر منع كل وسائل الاعلام بما في ذلك القناة المالكة لحقوق البث من تغطية مباراة قوافل قفصة والملعب القابسي وهي سابقة لم يعرفها الدوري التونسي من قبل.