ترأسه وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات المغربي، محمد صديقي، إطلاق منصة التجارة الإلكترونية لبيع الأغنام والماعز، وتتيح للمستهلكين شراء الأغنام أو الماعز دون الحاجة إلى التنقل، مع خدمة توصيل على الصعيد الوطني، بعد مشاهدة المنتوجات المعروضة للبيع مع خصائصها (السلالة والوزن والعمر…)، والاطلاع على بيانات مربي الماشية، مع إمكانية إجراء عمليات بحث متقدمة متعددة المعايير.

المنصة تم تطويرها من طرف الجمعية الوطنية لمربي الأغنام والماعز في المغرب،  وترمي المبادرة، التي تهم المربين التابعين للجمعية، بحسب وزير الفلاحة، لإعطاء دفعة لهيكلة سلسلة إنتاج الأغنام والماعز، واللحوم الحمراء، بشكل عام، على الصعيد الوطني، مشيرا إلى أنها تمثل أحد أهداف استراتيجية التنمية الفلاحية في أفق سنة 2030 “الجيل الأخضر”.

وكشف الوزير في كلمة له بالمناسبة أن العرض الخاص بعيد الأضحى لهذه السنة يقدر بنحو 8 ملايين رأس، مقابل طلب لا يتجاوز 5.6 ملايين، مع اعتماد أسعار مماثلة لتلك التي كانت في العام السابق.

يذكر أن سوق الأضاحي في المغرب لهذا السنة، يشهد مقاطعة وركود بسبب ارتفاع  الاسعار، والناتج عن الجفاف وارتفاع أسعار العلف والمحروقات.