قررت الحكومة المغربية ،تمديد  العمل بالإجراءات الاحترازية المعمول بها على مستوى  العاصمة الاقتصادية، الدار البيضاء الكبرى ، لمدة أربعة أسابيع أخرى، تبتدئ من الأحد 22 نونبر الجاري على الساعة التاسعة ليلا ، وذلك للتطويق تفشي وباء كورونا.

أفاد بلاغ صادر عن الحكومة ،انه  سيتم الإبقاء على جميع التدابير الاحترازية المنصوص عليها في البلاغ الحكومي الصادر بتاريخ 23 أكتوبر 2020، وكذا على جميع التدابير الاحترازية المعمول بها سابقا.
للاشارة فإن جهة الدار البيضاء الكبرى، لازالت تسجل العدد الأكبر من حالات الاصابة اليومية بفيروس كورونا.