اقترحت دراسة فرنسية جديدة إضافة توتر العمل إلى مجموعة عوامل الخطر المسببة للسكري لدى النساء اللاتي تجاوزن سن الـ 45. وتتضمن هذه العوامل: البدانة، والكولسترول، وارتفاع ضغط الدم، والإصابة بأمراض القلب.

ونُشرت نتائج الدراسة في "يوروبيان جورنال أوف إندوكرينولوجي"، وقالت إن المرأة التي تتعرّض لإجهاد ذهني بسبب توتر وضغط العمل يزداد لديها خطر الإصابة بالسكري بنسبة 21 بالمائة في منتصف العُمر.

وأجريت الدراسة في معهد إنسيرم بباريس، ووجدت أن النساء اللاتي تعملن في مجالات تسبب إجهاداً ذهنية تزداد لديهن مخاطر الإصابة بالسكري، وهو مرض لا علاج له، ويتطلّب أن تقوم المريضة بمراقبة وضبط نسبة السكر بنفسها.

وكانت دراسة سابقة قد اقترحت ضم الاكتئاب إلى عوامل الإصابة بالسكري.