يستمر عرض حلقات العمل الكوميدي الاجتماعي بعنوان ( المعلم عظمة ) والذي يعرض على مائدة الافطار وعلى امتداد 15 حلقة من النصف الاول لشهر رمضان الكريم.  ويقود فريق العمل بهذه السلسلة الرمضانية ، المخرج والفنان القدير عبد الرزاق ابورنية والذي عبر في حديث خاص لوابة افريقيا الاخبارية عن امتنانه بمستوى الاداء في العمل .

وقال الفنان أبورنية ان النص في هذا العمل الكوميدي الذي الفه الكاتب عبد الحفيظ سعيد كان دافعه للموافقة وللإقدام وإخراج العمل، مشيرا الى ان النص يملك كل مقومات الكتابة الجيدة كما أنه بحبكة درامية راقية . واضاف ابورنية في حديثه أن النص نجح في تناول العديد من القضايا الاجتماعية والتي يمر بها المواطن في ليبيا بهذه الفترة الحرجة ، وذلك من خلال اسلوب كوميدي بمستوى رفيع ومحترم وبعيد عن الاسفاف والتهريج .

 وعن التقنيات التي استخدمت لتصوير هذا العمل الكوميدي قال ابورنية انها جعلت منه نقلة على مستوى الصورة والصوت مما وفر هذا مشاهدة افضل للمتابع وعلى مائدة الشهر الكريم.  وقام المخرج والفنان ابورونية خلال حديثه بتقديم فريق العمل الذي شاركه في تقديم هذا العمل الرمضاني وهم :ـ بطولة (حفيظ الطيرة ..ليلي نصر.. سالمة الدكتور .. عبدالسلام زميت ..أيهاب الخالقي مع الفنان القدير شكري شكاب والفنانة القديرة زهرة عرفه.

اما الفريق الفني المصاحب لهذا العمل فقد اوضح ابورنية انه يتكون من ( تصوير نورالدين القوط .. وإضاءة صالح امعتيق ..وصوت عزالدين صالح ..ومونتاج عبد المجيد جحا .. ومدير الإنتاج عبدالسلام الجفايري ..وإدارة الإنتاج على زويليمه .. وحسام على الجالى .. بالاضافة الى تنفيذ وتوزيع الموسيقي للفنان عبدالقادر الجيلانى . واوضح ابورنية بان هذا العمل من إنتاج الهيئة العامة للثقافة ويعرض على قناةبانورما .

 كما انه في النصف الاول من فترة عرضه والحكم عليه سيكون من خلال جمهور متابعيه بحسب ما ينظر اليه عبد الرزاق ابورنيةوالذي قال انه راضي مبدئيا على العمل بحكم خبرته الطويلة بمجال الثمثيل والاخراج والعمل بالمجال الفني عموما. واختتم الفنان ابورنية حديثه لبوابة افريقيا الاخبارية بقوله :أي عمل ومهما توفرت لديه مقومات النجاح يظل الحكم النهائي عليه بيد المشاهد فهو الحكم الوحيد والأخير.