أعلنت السلطات الكونغولية تماثل حالتي إصابة بالإيبولا للشفاء، من أصل 4 حالات مسجلة في منطقة غوما، بالقرب من الحدود مع دولة روندا.

وبحسب ما أعلن جان جاك مويامبي منسق عملية محاربة الإيبولا بالكونغو الديمقراطية فإن تماثل الحالتين للشفاء "يعتبر رسالة قوية بأن داء الإيبولا قابل للعلاج".

وأضاف جان جاكو مويامبي في تصريح له أن هناك "علاجين هما mAb114 REGN-EB3 و يعتبران فعالين، وقد استخدمناهما بناء على النتائج التي حصلنا عليها حتى الآن".