أكد الناطق الرسمي باسم جهاز الحرس البلدي بمدينة بنغازي إبراهيم الطلحي،اليوم الأربعاء ،بأن الجهاز تلقى عدة شكاوى من المواطنين بخصوص ارتفاع سعر الخبز، مؤكدا بأن دور جهاز الحرس البلدي رقابي، وليس تشريعي، بمعنى ليس من اختصاصنا وضع أو تغيير أي تسعيرة على أي شيء، بل دورنا هو مراقبة هذه الجهات ومدى التزامها بالمحافظة على التسعيرة، التي تختص بوضعها وتغييرها مراقبة الاقتصاد بمدينة بنغازي.
و أشار  الطلحي من خلال حديثه لوكالة الأنباء الليبية  أن ارتفاع سعر الدقيق والخبر والسلع التموينية في هذه الفترة بالتحديد ، سيكون من ضمن أثاره عجز فئة كبيرة من المواطنين عن توفير لقمة عيش لعائلاتهم، داعيا الجهات المسؤولة للتدخل الفوري.
و أكد الطلحي أن جاز الحرس البلدي ،قام بمخاطبة عدة جهات مسؤولة عن هذه التجاوزات، وإعداد المراسلات لمعرفة الأسباب ،مشيرا أن عمل الجهاز مقتصر على مراقبة نظافة المخابز والإجراءات القانونية والترخيص والإجراءات الصحية للعمال والتحقق من صلاحية المواد المستخدمة والمنتهية الصلاحية، إلى حين يأتينا الرد من الجهات المسؤولة، وعليه سيقوم جهاز الحرس البلدي بالتحرك وفقا للقوانين واللوائح المنصوص عليها.