اختتمت مساء اليوم الخميس بقصر المؤتمرات في نواكشوط اعمال مؤتمر تنسيق الشركاء والمانحين لتمويل برنامج الاستثمارات ذات الأولوية في مجموعة دول الخمس بالساحل الذي انطلقت اشغاله صباح اليوم بحضور فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز والرئيس الدوري للمجموعة السيد ايسوفو محمادو، رئيس جمهورية النيجر ورؤساء كل من بوركينافاسو واتشاد ووزير الدفاع بجمهورية مالي ممثلا للرئيس المالي.

وشكر الرئيس الدوري لمجموعة الخمس بالساحل،رئيس جمهورية النيجر، السيد ايسوفو محمادو باسم رؤساء دول المجموعة كافة المشاركين والمساهمين على دعمهم القيم الذي فاق كافة التوقعات على حد وصفه.

وأوضح ان الدعم الذي تم الحصول عليه يؤكد التزام الشركاء والمانحين بمرافقة جهود بلدان المجموعة في مواجهة التحديات الامنية والتنموية التي تواجهها منطقة الساحل.