أجلت السلطات البريطانية اليوم سكان عشرات المنازل بمقاطعة "يوركشير" الواقعة شمالي انقلترا، جراء الفيضانات التي ضربتها الليلة الماضية إثر موجة أمطار غزيرة تسببت في تعطل حركة القطارات والسيارات.
وأصدرت هيئة البيئة، خمسة تحذيرات شديدة بشأن خطورة الفيضانات في المنطقة على حياة السكان، بعدما تسببت في غمر عدد كبير من المنازل وتشريد العشرات من الأشخاص، فيما ألغت شركات القطارات العديد من رحلاتها شمالي انقلترا، مما أدى لتعطيل سفر الآلاف من الركاب.
وتعرضت عدة مدن شمالي البلاد لأمطار غزيرة من بينها مدينة "شيفلد" والتي بلغت فيها مستوى الأمطار 112 ملليمترا خلال الأربع وعشرين ساعة الماضية.
وسجل مستوى المياه في نهر "دون" في مدينة "دونكستر" أعلى معدل له منذ عام 2007، حيث بلغ 6،3 أمتار.