وفاة الناشطة والبرلمانية السودانية الشهيرة فاطمة إبراهيم

Aug 13, 2017
بوابة إفريقيا الإخبارية ـ وكالات

أعلن فجر السبت، في العاصمة البريطانية لندن، عن وفاة الناشطة السودانية فاطمة أحمد إبراهيم التي اشتهرت بالعمل في المجالات الاجتماعية والثقافية والسياسية.

وولدت فاطمة في الخرطوم عام 1932، وتعد أول سيدة سودانية تنتخب كعضو في البرلمان السوداني في مايو/أيار عام 1965، ومن أشهر الناشطات في مجال حقوق الإنسان والمرأة والسياسة في السودان.

وأسهمت الفقيدة بفعالية في القضايا الوطنية وتحرير البلاد من الاستعمار ومقاومة الأنظمة الدكتاتورية ، وساهمت في قضية تحرير المرأة السودانية من الاضطهاد والجهل والنضال من أجل مساواتها في الحقوق مع الرجل، وحقها في العمل السياسي حتى نالت المرأة حق الاقتراع والترشيح والترشح وحقها في شغل الوظائف العليا بالدولة وحقها في الأجر المتساوي للعمل المتساوي، بالإضافة إلى حق الدخول في الخدمة المعاشية، والحق في التمتع بإجازة الولادة المدفوعة الأجر، وإلغاء قانون المشاهرة(عقد العمل الشهري المؤقت)، وإلغاء قانون بيت الطاعة.

واختيرت الراحلة رئيسة للاتحاد النسائي الديمقراطي العالمي عام 1991، وهذه المرة الأولى التي تنتخب فيها امرأة عربية إفريقية مسلمة ومن العالم الثالث لهذا الموقع.

وحصلت عام 1993 على جائزة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان "UN Award"، ومنحت الدكتوراه الفخرية من جامعة كاليفورنيا عام 1996 لجهودها في قضايا النساء ومكافحة استغلال الأطفال.


رابط مختصر

عبر عن رأيك

كيف تري طلب المحكمة الدولية توقيف الرائد محمود الورفلي؟