وزير عراقي: وضع سد الموصل مطمئن ولا صحة لإنهياره

Jan 11, 2017
بغداد - وكالات

صرح وزير الموارد المائية العراقي حسن الجنابي اليوم الأربعاء بأن المؤشرات في سد الموصل طبيعية حتى الآن، مضيفاً أن فريقاً يضم خبراء من العراق والولايات المتحدة وإيطاليا يعمل على مدار الساعة لمعالجة المشاكل الموجودة في أسس السد منذ سنوات طويلة.

وقال الوزير العراقي في مقابلة مع تلفزيون "العراقية": "حتى اللحظة المؤشرات طبيعية في السد"، ولكنه أقر في نفس الوقت بأن "المخاطر لا تزال قائمة بسبب المشاكل الموجودة في أسس السد".

وأوضح أن "الحل الوحيد المتاح أمامنا هو عملية تحشية وحقن إسمنت خاص لإغلاق التجاويف تحت أسس السد"، مشيراً إلى أن "العمل مستمر بهذا الاتجاه من أواسط الثمانينات من القرن الماضي".

وقال الجنابي إن الشركة الإيطالية المتعاقَد معها "تعمل بتكنولوجيا عالية لحقن كميات هائلة من الإسمنت وتجميع المعلومات عن أسس السد لأعماق تصل إلى 150 مترا من أجل معالجة أربع مناطق حرجة تحت جسم السد، والعمل يجري حالياً في هذه المناطق الحرجة، إضافة إلى منطقة حرجة أخرى خارج السد".

وأكد أن الفريق العراقي الأمريكي الإيطالي لا يدخر جهداً ولا يترك سبيلاً إلى وقام باتخاذه من أجل إنجاز العمل، مشدداً على أن "من يعمل في السد هو موضع ثقة للعراقيين والعالم".

وأوضح أن "أعلى منسوب لسد الموصل يصل إلى 330مترا فوق مستوى سطح البحر، وهذا يعطينا خزينا مائيا نستطيع أن نستغله في الإرواء يشكل نحو 50 بالمئة من إيرادات العراق من نهر دجلة".


رابط مختصر

عبر عن رأيك

هل توافق على مقترح غسان سلامة بإجراء إنتخابات عامة في 2018 لحل الازمة الليبية ؟