قصة انتحاري "داعشي" عمره 14 عاماً

May 30, 2016
مواقع ــ بوابة افريقيا الإخبارية

كشف مصدر أمني عراقي رفيع في محافظة ديالى، أمس الأحد، عن هوية الانتحاري الذي فجر نفسه وسط قضاء المقدادية شمال شرق ب‍عقوبة، مشيراً إلى أنه مراهق أبلغت عنه والدته قبل ثلاثة أيام، بعد تجنيده من قبل تنظيم داعش الإرهابي.

ووفقاً لما ذكرته "السومرية" العراقية، قال المصدر إن "التحقيقات الأولية في التفجير الإرهابي الذي استهدف كازينو شبابيا وسط قضاء المقدادية (35 كم شمال شرق بعقوبة)، تبين أن الانتحاري مراهق يبلغ من العمر 14 عاماً، أبلغت عنه والدته السلطات الأمنية قبل ثلاثة أيام، بعد تجنيده من قبل تنظيم داعش الإرهابي".

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن "الانتحاري جرى تجنيده من قبل شقيقه الأكبر الذي انخرط منذ أشهر في صفوف داعش"، مؤكداً أن "الأجهزة الأمنية قامت بتعميم أوصاف الانتحاري على كافة السيطرات والقوى الأمنية إضافة إلى إبلاغ المواطنين".

وكان رئيس مجلس قضاء المقدادية بمحافظة ديالى عدنان التميمي أعلن، أمس الأحد، عن مقتل سبعة أشخاص وإصابة 35 آخرين بتفجير انتحاري استهدف كازينو شبابيا وسط القضاء.


رابط مختصر

عبر عن رأيك

كيف تري طلب المحكمة الدولية توقيف الرائد محمود الورفلي؟