حماية أجواء موسكو بصواريخ "إس- 400"

Jan 10, 2017
وكالات - بوابة افريقيا الاخبارية

أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن بطاريات صواريخ "إس- 400" المنشورة في العاصمة موسكو ستباشر في القريب العاجل مناوباتها لحماية أجواء العاصمة ومنطقة التجمعات الصناعية الوسطى.

إيلاف: ذكرت وزارة الدفاع على موقعها الرسمي أنها انتهت من نشر فوج من هذه الصواريخ في مقاطعة موسكو، ووضعته في إمرة تشكيلات القوات الجوية الفضائية الروسية هناك، على أن تجري مراسم تشغيله الرمزية اعتبارًا من اليوم الثلاثاء الموافق فيه 10 يناير.

يشار إلى أن صواريخ "إس-400" قادرة على رصد واعتراض الصواريخ المجنحة على أدنى ارتفاع عن سطح الأرض، والطائرات الصغيرة والكبيرة بلا طيار، والصواريخ المجنحة عالية السرعة، والصواريخ البالستية، التي تصل سرعاتها إلى 4800 كم/ساعة متر.

تتفوق على باتريوت
تقول وسائل الإعلام الروسية إن هذه الصواريخ تتفوق على منظومات الصواريخ الاعتراضية كافة، بما فيها "باتريوت" الأميركية وسواها.

وتعد "إس-400" الأكثر تطورًا في العالم، لقدرتها كذلك على إسقاط جميع أنواع الطائرات الحربية للعدو المفترض، بما فيها طائرة الشبح ذائعة الصيت، كما تستطيع اعتراض الصواريخ.

هذه الصواريخ  وفق موقع ايلاف من نتاج مكتب "ألماس- أنتاي" الروسي للتصميمات الصاروخية، ودخلت الخدمة في الجيش الروسي في أغسطس 2007، حيث نصبت في ضواحي موسكو. 

وتجدر الإشارة إلى أن منظومات "إس-400" كانت باشرت مهمتها في ريف مدينة سان بطرسبورغ في شمال غرب روسيا وفي شبه جزيرة القرم. وصُنعت منظومات صواريخ "إس-400"، البالغ مداها 400 كيلومتر، لاعتراض الصواريخ والطائرات المهاجمة.

 


رابط مختصر

عبر عن رأيك

كيف تري طلب المحكمة الدولية توقيف الرائد محمود الورفلي؟