العقوري يطالب بإطلاق سراح الأتراك المختطفين

Nov 14, 2017
طرابلس - بوابة إفريقيا الإخبارية

طالب المبعوث الخاص للرئيس التركي إلى ليبيا، أمرالله إيشلر، ورئيس وفد مجلس النواب في ليبيا، يوسف العقوري، بإطلاق سراح العمال الأتراك المختطفين فورا، واعتبرا أن زيارة الأخير إلى أنقرة تؤكد على أن تركيا تقف على المسافة نفسها من جميع الأطراف في ليبيا. جاء ذلك في بيان مشترك صدر عن إيشلر والعقوري، عقب مباحثات بينهما في أنقرة، ومؤتمر صحفي مشترك، الإثنين، وتضمن البيان تأكيدا على دعم خطة المبعوث الأممي، غسان سلامة، لحل الأزمة في ليبيا، واعتبار اتفاق الصخيرات، الموقع في الصخيرات المغربية نهاية 2015، أساس العمل في المرحلة الانتقالية.

وفي 20 سبتمبر/أيلول الماضي، طرح المبعوث الأممي، خلال اجتماع في نيويورك على هامش أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة، خارطة طريق لتحقيق الاستقرار في ليبيا.وقال الجانبان، في بيانهما، إن "شعبي تركيا وليبيا يمتلكان علاقات تاريخية متجذرة وروابط قُربة قوية، وقد اتحد مصير الشعبين عدة مرات سابقاً أثناء المراحل الصعبة من التاريخ، ونفتخر دائماً بتاريخنا المشترك".

وأضافا: "نرغب أن تنمو العلاقات بين ليبيا وتركيا على أساس الاحترام المتبادل والمصلحة المشتركة، كما نؤمن بأن هذه الزيارة التي يجريها وفد عن مجلس النواب الليبي إلى تركيا ستسهم في تقوية الأخوة والصداقة القائمة بين البلدين".ىواعتبرا أن هذه الزيارة "تؤكد على أن تركيا تقف على المسافة نفسها من جميع الأطراف في ليبيا". 

البيان تطرق كذلك إلى المواطنين الأتراك الثلاثة المختطفين جنوبي ليبيا؛ إذ طالب بـ"إخلاء سبيل المواطنين الأتراك الثلاثة والأجنبي المختطفين جنوب ليبيا فوراً". وفي 3 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري، اختطف مسلحون مجهولون 4 أجانب، بينهم 3 أتراك، يعملون في شركة "آنكا تكنيك" التركية المنفذة لمحطة كهرباء في مدينة أوباري، جنوبي ليبيا، وسط جهود متواصلة لإطلاق سراحهم. وأضاف إيشلر والعقوري في بيانهما: "نرفض التهديدات السابقة الموجهة للمواطنين الأتراك والدعاية السلبية ضدهم". 

 


رابط مختصر

عبر عن رأيك

كيف تري مبادرة مجلسي النواب و الدولة لحل الازمة الليبية ؟