الرئاسي يفتح تحقيقاً في الاعتداء على قاعدة براك الشاطئ

May 19, 2017

أدان المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، اليوم الجمعة، بأشد العبارات التصعيد العسكري الذي أدى إلى المزيد من إراقة الدماء يوم أمس الخميس في براك الشاطئ.

وقال المجلس في بيان له، إن ما يجري في براك الشاطئ هو استمرار للعبث بالاستقرار في جنوب الوطن منذ أسابيع، ومحاولة البعض زعزعة الاستقرار واجهاض الجهود المبذولة لحقن الدماء والمصالحة الوطنية وتحقيق الاستقرار في ليبيا.

وأكد المجلس الرئاسي أنه لم يصدر أية تعليمات لوزارة الدفاع مثلما يردد، مشيرا أنه لن يتورط أبدا في استفزاز في إراقة دم الليبيين، وقد أصدر المجلس تعليماته لجهات الاختصاص بالتحقيق لمعرفة ملابسات ما حدث في براك الشاطئ، ومحاسبة من يدعي تبعيته لحكومة الوفاق "ونحن في صدد اصدار عدد من القرارات في هذا الشأن".

وطالب المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، من كافة القوى المتمركزة في الجنوب بالوقف الفوري لإطلاق النار، داعيا إلى تحكيم العقل ووقف التصعيد والاستفزاز.


رابط مختصر

عبر عن رأيك

كيف تري مبادرة السراج لحل الازمة في ليبيا ؟