البشير يتحدى المحكمة الجنائية الدولية ويزور أوغندا

Nov 14, 2017
وكالات - بوابة أفريقيا الإخبارية

وصل الرئيس السوداني، عمر البشير، أمس الإثنين، إلى العاصمة الأوغندية، كمبالا، في زيارة رسمية تستغرق يومين، متحدياً بذلك مذكرة توقيف دولية صدرت بحقه.

وكانت المحكمة الجنائية الدولية أصدرت أمري اعتقال بحق البشير في عامي 2009 و2010، لاتهامه بجرائم حرب وإبادة جماعية وجرائم ضد الإنسانية في إقليم دارفور.

ومن ناحية أخرى، قال دون وانياما، السكرتير الصحافي للرئيس الأوغندي، يوري موسيفيني "إن أوغندا لا تعتزم اعتقال البشير، على الرغم من توقيعها على نظام روما المؤسس للمحكمة الجنائية الدولية".

وقال وانياما "إن موقف أوغندا هو أن أمر الاعتقال غير مبرر، وهو موقف الاتحاد الأفريقي"، مضيفاً أن "موقفنا هو أن أفريقيا قادرة على حل مشاكلها".

وأوضح السكرتير الصحفي أن البشير وموسيفيني يجتمعان من أجل إجراء محادثات ثنائية حول قضايا التجارة والأمن الإقليمي والهجرة.

ويشار إلى أن الزيارة هي الثانية التي يقوم بها البشير إلى الدولة الواقعة في شرق إفريقيا، منذ صدور أمري الاعتقال.


رابط مختصر

عبر عن رأيك

كيف تري مبادرة مجلسي النواب و الدولة لحل الازمة الليبية ؟