الامين العام لاوبك متفائل بتعافي السوق في ظل خفض الانتاج

Apr 20, 2017
فيينا - وكالات

اعرب الامين العام لمنظمة الدولة المصدرة للنفط (اوبك) محمد باركيندو في ابوظبي الاربعاء عن تفاؤله حيال "تعافي" سوق النفط في ظل اتفاق خفض الانتاج قبل اسابيع قليلة من انتهاء مدته.

وقال باركيندو خلال اعمال مؤتمر "ملتقى الاعلام البترولي" في عاصمة دولة الامارات العربية المتحدة "نحن متفائلون بان الاجراءات التي اتخذناها تضعنا على طريق تعافي" السوق.

واضاف ان الاتفاق وضع الدول النفطية "في موقع المتحكم" بدل الاكتفاء "بالتفاعل مع تطورات السوق".

وكانت أسعار النفط التي تأثرت بفائض العرض في الأسواق، انخفضت من اكثر من 100 دولار للبرميل في حزيران/يونيو 2014 الى نحو 30 دولارا بداية العام 2016، ما دفع العديد من الدول النفطية وبينها دول الخليج الى اعتماد اجراءات تقشفية قاسية.

وفي مسعى لاعادة التوازن الى الأسعار، اتفقت دول اوبك في تشرين الثاني/نوفمبر على خفض الانتاج بنحو 1,2 مليون برميل يوميا ابتداء من الاول من كانون الثاني/يناير، بينما وافقت الدول المنتجة خارج المنظمة على خفض الانتاج بنحو 558 الف برميل.

وتأمل هذه الدول في ان يسفر خفض الانتاج 1,8 مليون برميل يوميا الذي من المفترض ان يستمر لمدة ستة اشهر في فترة أولى مع امكانية تمديده، في تقليص تخمة الامدادات ورفع الاسعار.

وتجنب باركيندو ابداء موقف من امكانية تمديد الاتفاق لفترة اضافية، الامر الذي سيناقشه وزراء النفط في الدول المعنية بالاتفاق في ايار/مايو المقبل في فيينا. وقال ان هذه الدول "ستتخذ قرارا يصب في مصلحة المنتجين والمستهلكين معا".

وفي اذار/مارس، اعلنت لجنة مراقبة تطبيق اتفاق خفض انتاج النفط ان نسبة التزام الدول المنتجة بالاتفاق ارتفعت، مؤكدة مجددا انها تدرس تمديد الاتفاق لستة اشهر اخرى بعيد انتهائه.

وراى وزير الطاقة الاماراتي سهيل المزروعي خلال مشاركته في اعمال المؤتمر في ابوظبي انه "من المبكر اتخاذ قرار" في هذا الشأن، موضحا ان "السوق يشهد عملية تصحيحية، وحتى الان لم نشهد تذبذبا كبيرا وهو امر جيد". وتابع "نريد استقرار السوق".

 


رابط مختصر

عبر عن رأيك

هل توافق على مقترح غسان سلامة بإجراء إنتخابات عامة في 2018 لحل الازمة الليبية ؟